بحث هذه المدونة الإلكترونية

الاثنين، يوليو 12، 2010

النساء ضحايا الحرب في البوسنة و سربرنيتشا

Children Raped in the Srebrenica Genocide

النساء ضحايا الحرب... هو اسم منظمة أهلية غير حكومية وثقت أكثر من  25000 عمليات اغتصاب لنساء و فتيات في البوسنة و الهرسك. معظمها تم في سربرينتشيا قبل و أثناء الإبادة الجماعية و المذبحة.
قصة عن (إيدينا 15 عام ، و ألميرا 12 عام)
فصل الرجال عن النساء وأخذ الرجال بعيدا ليقتلوا جميعا. أما النساء و البنات فقد
أخذن لمراكز الاحتجاز حيث كان الاغتصاب في انتظارهن خاصة في شرق البوسنة.
كنت أصرخ كثيرا.
كان عمر إيدينا 15 عاما. اغتصبت عدة مرات من قبل الجنود الصرب. و كانت شاهد على ما حدث في بلدية سربرنتشيا حيث حدث أمام أعين القادة الصرب أن أخذت الفتيات عدة مرات للاغتصابات الجماعية بواسطة الجنود الصرب. كانت البنات يضربن ليلا و يؤذين
، فقد هددت إيدينا بمسدس مسلط على رأسها طوال الوقت حيث كانت تصرخ طيلة الوقت. وحدث نفس التصرف في أماكن أخرى مثل معسكرات فوكا و المناطق البوسنية في وادي نهر درينا.
لا تأخذني، فعمري فقط 12 عاما.
ألميرا عاشت في بلدية فوكا و هي قرية والدها. ذلك الأب الذي أخذه الصرب عام 1992، و لم تره ثانية. في أغسطس 1992، أخذت إلى بيت كارامان بواسطة القائد رادوفان ستانكوفيتش لمدة عشرة أيام تواصلة حيث عملت كخادمة للجنود الصرب. و في منتصف سبتمبر 1992 كانت مع أمها و أختين و العديد من النساء في الطريق لمناطق خاضعة للحكومة البوسنية للتبادل. و فجأة توقفت الحافلة و نودي عليها و جذبت من يدي أمها التي صرخت أعد إلي ابنتي قبل أن يغمى عليها. سمعت ألميرا تصرخ: لا تأخذني، فعمري فقط 12 عاما.
ألميرا الصغيرة التي جاءت للمنزل محتضنة دميتها كأي طفلة لم تكن تعرف ماذا ينتظرها هناك. ربما الموت! ربما القتل! ربما التعذيب!...لكنه كان الاغتصاب! و قد أزيلت عذريتها بواسطة جندي صربي كان دائما يتفاخر بأنه أول من أخذ عذريتها مع جندي يبحث دائما عن العذراوات ليغتصبهن. الطفلة ألميرا وجدت تبكي و تتقيأ بعد الحادث، و هو يعد نوعا من اضطراب الأعصاب التابع لحادث الاغتصاب. و تتعدد الكوارث، حتى تباع  كالعبيد لقائد آخر. و بعد ذلك لم يعثر لها على أثر. ربما قتلت.
الآن ربما تستطيع مساعدة إيدينا..لكن لأجل ذكرى ألميرا و غيرها ممن لن نستطيع مساعدتهم و حتى لا تتكرر المأساة و ينال المغتصب عقابه؛ عليك أن تكسر حاجز الصمت، اقرأ الفقرة التالية التي يصعب علي ترجمتها:

Raped women were also victims of Srebrenica genocide
[W]e saw two Serb soldiers, one of them was standing guard and the other one was lying on the girl, with his pants off. And we saw a girl lying on the ground, on some kind of mattress. There was blood on the mattress, even she was covered with blood. She had bruises on her legs. There was even blood coming down her legs. She was in total shock. She went totally crazy. [See: Prosecutor vs. Krstic Judgement]


Breaking the Silence, continue reading:
- One of many accounts of rapes after the fall of Srebrenica
- Raped women were also victims of the Srebrenica Genocide
- Silence and Shame Shield Srebrenica Rapists from Justice
- Babies of Bosnia's Rape Victims Forgotten by the State


SOURCE:


The NGO "Woman - Victim of War" (Žena - Žrtva Rata) has documented more than 25,000 systematic rapes of women and girls in Bosnia-Herzegovina, many of them occurred in the Srebrenica region before and during the Srebrenica genocide.
Related articles :

الاحتلال رعب تجسده نساء العالم

هناك 4 تعليقات:

توفيق التلمساني يقول...

لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.

ما زلت أذكر تلك الأيام شعرنا خلالها بحالة من الذل لم نشهدها لا من قبل و لا من بعد.

مشكورة أختي إيمان لمساهمتك في حفظ تلك الذاكرة.

كلمات من نور يقول...

لابد من أحياء كل هذا حتى لا ننساهم كما نسينا الكثيرون من ابناء و بنات ونساء أمتنا وشيوخهم

جزاكي الله خيرا رغم كل الالم

عمر عبد الرحمن يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أي كلمات شكر لا تكفي ، لكونك فتحت ِ هذا الملف المنسي ..
جزاك ِ الله خيرًا .. ونسأل الله أن يردنا لأخلاق الأخوة الإسلامية الحقة كما كنا ..

ومعذرة لعدم المتابعة لفترة طويلة للانشغال ..

دمت ِ في حفظ الله

شمس العصارى يقول...

اكبر شئ يتضائل امامه العربى ويحتقر نفسه " شرف الحرائر " شرف المسلمات المنتهك تحت سمع وبصر العالم وتهميش وتهوين وربما غض الطرف عنه مننا
من لهؤلاء
نجاهم الله وحفظم وغيرهم من مثلها

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...