بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأحد، أكتوبر 28، 2012

السيدة توكل كرمان و فيسبوك..دعوة للمناقشة

السيدة توكل كرمان الحائزة على نوبل للسلام تناقش دور -فيسبوك- في الربيع العربي و تتساءل عن دوره العكسي حاليا، فهل من مجيب؟ أريد رأيكم و تجربتكم الخاصة على مدى عامين قبل و بعد الربيع العربي إن صح التعبير مع وسائل الاتصال الافتراضية عموما إن كان فيسبوك أو تويتر أو غيره.. و التي ستنشر في التدوينة القادمة بإذن الله باسم كل مشارك.

 تقول توكل كرمان:

 هل نستطيع القول أن معظم حملات الفيس بوك تجري في محيط من الفوضى لاعلاقة له بالحوار والرغبة في معرفة الحقيقة وتبادل وجهات النظر .. حول مختلف القضايا العامة ، بحيث يتم تناولها وفق معايير واسس موضوعية يحترمها المفسبكون ويحتكمون إليها ؟

 من يشاركني هذه الملاحظة في ان الفيس بوك الآن يقوم بالعملية العكسية لوظيفته اثناء وقبل ثورات الربيع حين تولى مهمة نقل الشباب من العالم الافتراضي الى الفعل الواقعي ، من الفيس بوك الى ميادين وساحات الثورة والتغيير ، من الحملات الفيسبوكية إلى المشاركة في المسيرات والتظاهرات في الساحات والميادين العامة للمطالبة بتغيير واسقاط النظام ، لكنه الآن يتولى مهمة نقلهم من الفعل الميداني ومسيراته واعتصاماته الى الفيس بوك وحملاته ومنشوراته الافتراضية ...
 
 دعوني اكون أكثر صراحة وربما أكثر قسوة بالقول بأنه لم يعد هناك تكامل بين واقعنا الافتراضي وواقعنا العملي ، الحاضر هناك غائب هنا ، والغائب هنا حاضر هناك ، بدل المسيرة هناك هنا حملة فيسبوكية وبدل المشاركة في اعتصام في الميدان هناك الدردشة في الفيس ثم يتوقف الامر عند هذا الحد ، منشور يعقبه منشور وتعليق يجر تعليقات ، في دائرة مغلقة يبد فيها الأكثر حضورا في الفيس هو الاكثر غيابا عن الميدان والتأثير ، ثم ما تلبث الحكاية ان تتحول إلى ادمان وحيلة للهروب ولتعويض الشعور بالذنب الناتج عن الغياب عن الفعل والتأثير ، مع شعور خادع بالأهمية ، فما العمل ؟

تعليقي سريعا: 

لم يعد فيسبوك وسيلة لنشر أفكار و بداية تجمعات على أرض الواقع وسط ملايين من حسابات العرب قبل الربيع العربي. بل صار ملهاة كما تعودوا ، لكن الجديد انهم صاروا يلهون و يتناحرون في مجال جديد هو السياسة. زمان كان الشباب بيستخدمه على حسب. المثقف الواعي و هم قلة يستخدمه كما يجب. المستهتر و غير الواعي بأهمية الوقت يعتبره ملهاة و وسيلة للترفيه حتى لو وصل الأمر ل 24 ساعة في اليوم. استطاع بعض الناشطين جذب الىخرين للواقع. بعد انتهاء الربيع العربي لم يؤسس احد وسيلة لنشر الوعي اللهم إلا بعض الصفحات الهادفة. انتشرت الصفحات السياسية الساخرة و الساذجة في موضع الجد. بعدها انتشرت صفحات تهيء للانقسامات و الإقصاد بدلا من الاتفاق. عاد كل إلى أرضه الافتراضيه -فيسبوك- كما كان قبل الربيع إلا من رحم ربي.

عن التحرش في مصر


يا رجال الدين:
المتحرش هو المخطيء و يجب أن يعاقب و ليس المرأة بشعار متحيز ضدها #لا_تكونى_سببا_فى_التحرش في مجموعة ورقات توزع في العيد إن صدقت الرواية.
الخطاب الديني و الاجتماعي يجب أن يكون واضحا و مستمرا لا موسميا. الخطاب  يجب أن يكون منصفا و أن يقدم حلا جذريا للمشكلة و أن لا يسير مع الرائجة.
 

دور المرأة: نحن مع الالتزام و الحشمة و الحجاب.. لكن ضد أن نلقي بتبعات الأمر كله على زي المرأة و هي قد تكون سببا في بعض الأحيان و نترك خطيئة المتحرش الرجل و هو السبب الأول و الأكبر في كل الأحيان. نحن ضد الوقوف مع الجلاد ضد الضحية باختصار.

تربية الشباب:
مثلا اقرأ هذا الحديث و اعلم كم يكون تأثيره على الشباب لو تبناه الشيوخ الأفاضل بدلا من اتهام الفتيات. عرفوهم أنها كبيرة و سبة في خلق الرجل أو المراهق أن يتحرش بأنثى.

(حديث مرفوع) حَدَّثَنَا سُرَيْجٌ ، حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ عَطَاءٍ ، عَنْ بَيَانِ بْنِ بِشْرٍ ، عَنْ قَيْسِ بْنِ أَبِي حَازِمٍ ، عَنْ أَبِي شَهْمٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : كُنْتُ رَجُلًا بَطَّالًا ، قَالَ : فَمَرَّتْ بِي جَارِيَةٌ فِي بَعْضِ طُرُقِ الْمَدِينَةِ ، إِذْ هَوَيْتُ إِلَى كَشْحِهَا ، فَلَمَّا كَانَ الْغَدُ ، قَالَ : فَأَتَى النَّاسُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُبَايِعُونَهُ ، فَأَتَيْتُهُ فَبَسَطْتُ يَدِي لِأُبَايِعَهُ ، فَقَبَضَ يَدَهُ ، وَقَالَ : " أَحْسِبُكَ صَاحِبُ الْجُبَيْذَةِ يَعْنِي : أَمَا إِنَّكَ صَاحِبُ الْجُبَيْذَةِ أَمْسِ " , قَالَ : قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، بَايِعْنِي ، فَوَاللَّهِ لَا أَعُودُ أَبَدًا , قَالَ : " فَنَعَمْ إِذًا " .

و رسالة للمسؤولين في هذا البلد:
عالجوا الأسباب كلها بطريقة عملية. الإعلام و التربية لهم دور كبير. غياب الرقابة له دور . امنعوا التحرش و فعلوا دور الشرطة بدل ما هم قاعدين....إلخ 

و أخيرا...ألف تحية لشباب الحملات القائمة ضد التحرش.

السبت، أكتوبر 27، 2012

تقادم الخطيب

قبل الثورة بسنوات حدثت حادثة مشابهة لرجل مع زوجته في أتوبيس أثناء السفر استوقفه رجال الشرطة و أهانوه ..أخذ حقه و رد اعتباره بعدها...لكن  الغريب الآن هو تكرار الحادث بعد الثورة إن صدقت رواية تقادم الخطيب. فأين تطهير الداخلية يا ريس؟ الشعب يريد تطهير و إعادة هيكلة الداخلية و وضع قوانين تمنع مثل هذه الممارسات.

يقول تقادم الخطيب عبر تويتر:

أنا دلوقتي حاحكي اللي حصل معايا بالتفصيل من قبل ضباط الشرطة واحكموا أنتم على بلطجية الداخلية . ومرسي عنده كل التفاصيل

١. كنت استقل أتوبيس السوبر جيت لقضاء إجازة العيد مع أهلي في الصعيد بمحافظة الأقصر وعند مدخل مدينة نقادة بمحافظة قنا تم إيقاف الأتوبيس.


٢. صعد إلي الأتوبيس ضابط شرطة برتبة ملازم أول أحمد فتحي عرفت اسمه بعد كده وكان معاه ٢أمناء شرطة وكان بيطلب البطاقات الشخصية وانا لم اكن منتبه


٣. توجه نحوي وقال لي طلع بطاقتك فقلت له ماشي وانا بأطلع البطاقة رفع صوته وقال خلص بسرعة يالا.رفضت أسلوبه وقلت له لا تكلمني بهذه الطريقة

٤. انت مش من حقك تكلمني بهذه الطريقة لا يوجد قانون طوارئ يبرر هذا الأمر والدنيا اتغيرات فيه ثورة حصلت في البلد ضد التعامل بالطريقة دي

٥. رد وقال لي جيب البطاقة وأعطيته البطاقة وبعدها قال لي انت مش عامل نفسك راجل كمل لحد الآخر وشوف اللي حيحصل لك ايه ورفضت النزول معاه

٦. بعدها مباشرة كلمت مساعد وزير العدل أمين لجنة تقصي الحقائق اللي انا عضو فيها وشرحت له الموقف فقال لي حدد لي مكانك بالضبط وانا حاتصرف

٧. بعدها مباشرة صعد الأتوبيس عسكري وقال لي انزل ضروري وانا باكلمك بالذوق لأنك لو مانزلتش بالذوق حتنزل بالعافية والذنب حيكبر عليك جداً رفضت انزل

٨. بعدها على طول طلع ضابط امن مركزي وقال لي انزل يا حيوان فرفضت النزول وقلت له خليك محترم،فيه واحد راكب جنبي قال له ده دكتور في الجامعة

٩. رد ضابط الأمن المركزي وقال له طظ فيه وفي الجامعة ولازم ينزل، رفضت النزول وكلمت على طول مستشار الرئيس المهندس محمد سيف الدولة ابلغه بالأمر

١٠. وانا باكلم مستشار الرئيس صعد الأتوبيس ملازم اول محمد عمر عرفت اسمه بعد كده وخطف التليفون من ايدي وشدني من ذراعي وضربني في بطني بالبوكس

١١. الخط كان مفتوح ومستشار الرئيس سمع كل حاجة وسمع الشتيمة القبيحة من الضابط ولما شدني الضابط دفعني ناحية سلم الأتوبيس والجنود بعدها استلموني

١٢. كل واحد من الجنود كان ماسكني من ناحية والضابط كان بيضربني في اللحظة دي بإيديه ورجليه وشدوني ناحية الضابط الأول أحمد فتحي ولما شافني قال

١٣. الضابط لما شافني قال لي اديك نزلت بالعافية يا ابن الوسخة وحط إيده في جيبه وطلع قطعة حشيش من جيبه وقال لي انا حلبسك قضية المخدرات دي

١٤. وحاكتب في المحضر أني ضبطتها معاك يامعرص وخلي حد يطلعك من الناس اللي بتكلمها،فقلت له وضميرك فين قال لي ضميري عند أمك ياابن المرة.......

١٥. بعدها مباشرة الضرب اشتغل فيه تاني وأخذوا يضربوني ويدفعوني على عربية البوكس ويمارسوا أسلوب القهر ضدي وشتائم لا يمكن وصفها

١٦. الناس اللي راكبة في الأتوبيس شافت الكلام ده فصعبت عليها فنزلوا يترجوا الضباط فقالوا ليهم ده كلب ولازم نعلمه الأدب ويبقي حد يطلعوا من عندنا

١٧. الضباط مشوا الأتوبيس وكنت لوحدي واخدوا التليفون مني وجاني الضابط أحمد فتحي وقال لي الثورة في التليفزيون بس مش هنا، هنا مافيش ثورة

١٨. وقال لي انت حتقعد معانا أسبوع اتنين ثلاثة لحد ما نشوف مين اللي حيقدر يطلعك ومركبين عربية البوكس وركب معايا عسكري فقلت له عاوز اعمل مكالمة

١٩. العسكري قال لي مش حاقدرأعطيك التليفون قدامهم فقلت له حاعطيك فلوس فوافق وقال لما يشموا بعيد عن العربية لأنك لو ماكلمتش حد حيموتوك في القسم

٢٠. الضابط رجع البوكس وقال لي انت بقي بتاع الثورة وتباع لجنة تقصي الحقائق طاب ابقي جيب حقك الأول علشان تعرف تجيب حق اللي راحوا لأنك حتحصلهم

٢١. وبعدها نزلوني من العربية وركبوني عربية تانية وكان راكب فيها ٤ شباب غلابة جداً وسمعت الضابط بيقول العيال دي معاهم حشيش كمان ولازم محضر ليهم

٢٢. وصلنا قسم شرطة نقادة وهناك كان رئيس المباحث منتظرني اول مانزلت من العربية وقال لي أتفضل معاي على مكتبي وكنت وقتها منهك تماماً

٢٣. كنت ماسك بطني من الضرب وطلبت منه انه يجيب لي تليفوني من الضابط فجاب لي التليفون وعملت اتصالاتي بناس كتير علشان أقول لهم انا فين بالضبط

٢٤. كلمني بعدها مساعد وير العدل وقال لي الدنيا كلها عرفت بموضوعك وماتخافش وبعدها بشوية جاءني ٣عمداء وعقيد أحدهم رئيس شعبة واعتذروا لي فرفضت

٢٥. بعدها كلمني مساعد وزير الداخلية مدير الأمن واعتذر لي فرفضت اعتذاره وقلت له انا عاوز حقي ومش حسيب حقي أبدا لو حصل ايه وانا مش حاسكت أبدا

٢٦. فجأة لقيت اتصال من المستشار العظيم زكريا عبد العزيز وقال لي انا حالا سامع باللي حصل ليك اوعي تنتنازل عن حقك يا تقادم وكلنا معاك

٢٧. كلمت بعدها وائل قنديل وكلمت ناس كتيير علشان الأمر يتحول لقضية رأي عام وكلمت مستشار الرئيس مرة تانية وقلت له بلغ الرئيس باللي حصل معايا

٢٨. بعدها انتقل مدير الأمن للقسم وجاءني وقال لي انا باعتذر بشدة عن اللي حصل والعيال دي حنعرف نؤدبها رفضت اعتذاره وقلت له انا عاوز حقي مش حسيبه

٢٩. في الفترة دي كانت زميلتنا العزيزة حياة اليماني بتتابعني أولا بأول وكانت ناس كتير جداً بتتابعني أيضاً ومدير الأمن كان عاوز يرضيني فرفضت

٣٠. مدير الأمن تركني وقعد مع ضباطه على انفراد وحرروا محضر ضدي أني قمت بالاعتداء على الضباط الثلاثة وعلى القوة وعددها ١٧عسكري معاهم

٣١. مدير الأمن كان بيتظاهر انه معايا بس هو الحقيقة كان في صف الضباط بتوعه..كنت اتكلمت مع صديقي مالك عدلي وهو اول واحد عرفته بالموضوع

٣٢. مالك قال لي لازم تعمل محضر في القسم وتذكر فيه كل الوقائع وفعلا عملت كده وحررت المحضر في وجود مدير الأمن ووجهت الاتهامات صريحة ومباشرة

٣٣. مستشار الرئيس كلم وزير الداخلية فرد عليه و وقال له اصله وجدوا معاه حشيش فقال له مستشارا الرئيس ده اكاديمي وعيب أنتوعاوزين خالد سعيد تاني

٣٤. بعدها رجع وزير الداخلية وأخبر مستشار الرئيس أني واقعة الحشيش مش معايا مع حد تاني وطبعا هم العيال الغلابة اللي لفقوا لهم القضية

٣٥. وصل عندي شباب الجمعية الوطنية في قنا والمحامين معاهم وحضروا كتابة المحضرضد الضباط ومالك عدلي كان بعت ٣تلغراف لوزيرالداخلية والنائب العام

٣٦. د.هبة رؤوف كانت كلمتني وقالت ماتسيبش الشباب الغلابة فكلمت مدير الأمن وقلت له لازم الناس دي تخرج وفعلا تم إطلاق سراحهم الساعة ٧الصبح

٣٨. الساعة ٩ الصبح جاءني مساعد وزير العدل لقطاع الجنوب وحاول بكل الطرق والوسائل انه يخليني أتنازل رفضت بشدة وقلت له عاوز حقي مش حأسيب حقي

٣٩. مورست علي ضغوط كبيرة جداً للتنازل فقط عن المحضر رفضت تماماً وحينها أدركت أني محتجز في القسم علشان كده فرفضت وطالبت بعرضي على النيابة

٤٠. مدير الأمن ومساعد الوزير لقطاع الجنوب كان عندهم رعب ان الضباط يتعرضوا على النيابة ويتحقق معاهم وانا كنت رافض لأي محاولة تهدئة او تنازل

٤١. مع إصراري على انه لازم يتم عرضي على النيابة والضباط لازم يتعرضوا معايا واني مش حاتنازل عن شيء وكم عرفت ان مستشار الرئيس مغلوب على أمره

٤٢. فعلا تم عرضي على النيابة والضباط أتحقق معاهم لمدة ٦ساعات واللي حقق معايا كان مساعد المحامي العام وكان رجلا في غاية التهذيب والاحترام

٤٣. أثناء عرضي على النيابة مستشارين للرئيس احدهما القانوني والآخر للأمن القومي فكانت جملتي لهم طهروا الداخلية وقولوا لمرسي طهر الداخلية

٤٤. تم إخلاء سبيلي بضمان محل إقامتي وكذلك الضابطين والقضية مستمرة والشهود متواجدين ولن أتراجع أبدا واحمل مرسي المسئولية الكاملة لما حدث معي

٤٥. وبالامس تحدث وزير التعليم العالي مع وزير الداخلية اعتراضا على ماحدث معي فكذبوها وزير الداخلية بأنني كنت راكب أتوبيس سياحي

٤٦. واني الضباط أرادوا إنزالي من أتوبيس السياحة وانهم يركبوني عربية تانية وطلبوا بطاقتي واعترضوا ...وزير الداخلية كذاب وسأقاضيه ولن أتراجع

٤٧. الغلابة اللي مايعرفوش حد يروجوا فين ياناس ...إلي متي ستظل أرواح المصريين تزهق داخل أقسام الشرطة التي هي أوكار للتعذيب حتي متي ؟

الأربعاء، أكتوبر 24، 2012

أحمد في العربية



هام للنشر للإسماعلاوية:
توجد الآن ( 3 عصرا- الأربعاء 24 أكتوبر 2012)  سيدة مع طفل تدعي أن اسمه أحمد و مصاب بمشكلة في الشريان و يحتاج لعلاج و معها سائق. هم في عربة ميكروباص صغير بميكروفون و رقمها 29928.. و تقوم بجمع أموال و تبرعات في منطقة الشيخ زايد. و بسؤالها لم أجد معها أية أوراق طبية و أعطتني رقم تليفون محمول غير صحيح. 

يوجد جرح قديم في رقبة الطفل ( جراحة أو حادث قديم -أنبوبة حنجرية قديمة؟-...)، لكن لا توجد علامات أخرى واضحة. رفضت التعاون لمعالجة بحجة أنه يتابع في مستشفى سيد جلال للجراحة في القاهرة كما قالت. حاولت أصوره داخل السيارة لكني تراجعت لأنه لى ما يبدو لنا شحاذة. نرجو من كل الإسماعلاوية الحذر و الإبلاغ عنها. 

سأقوم برفع تسجيل للصوت إن شاء الله. (فشلت للأسف)
السيدة تنادي على من يساعد أحمد ماديا و تدعو له. تقول إنه مريض و هناك صديد في الشريان و يحتاج لجراحة في الرقبة و من يريد الإطلاع عليه للتأكد ف " أحمد في العربية"

هذه الحادثة تتكرر في كل أنحاء مصر بأكثر من صورة و خاصة في أيام (مفترجة) يكثر فيها الخير. يتاجرون بمرض الأطفال للشحاذة. و أحيانا لا يكون الطفل مريضا أو يكون مريضا بصورة بسيطة و مرافقوه يألفون قصصا وهمية و الناس المتبرعة لا تعرف شيئا و تتبرع. و أحيانا يكون متعبا أو يتظاهر بالتمارض. .

حقوق الطفل هنا ألا يتجار بمرضه. حقوق المواطن أن لا ينخدع و أن يعطي الصدقة في محلها لمن يحتاجها من الفقراء و المساكين فعلا. اعرف حقك....

الثلاثاء، أكتوبر 16، 2012

رسائل إلى الرئيس: الأخيرة


رسالتي الأخيرة للرئيس مرسي باختصار:

عندما تولى عمر بن عبد العزيز الحكم عزل كل القضاة الذين كانوا في عهد الحجاج. فقال له أحدهم انا عملت مع الحجاج شهرا
واحدا فلم تعزلني؟ فقال له يكفيني أن الحجاج رضي عنك وعينك.

الشعب يريد عزل الفاسدين و الظالمين و المنافقين جميعا من قضاة  خاصة و مسؤولين عموما..و لأجل هذا قامت الثورة ضد الفساد و الظلم ... و طبعا ضد النفاق.

الخميس، أكتوبر 11، 2012

هام للتوثيق: فيديو بعد الموقعة (موقعة الجمل)

هام للتوثيق: 
 فيديو بعد الموقعة -بجد مش تمثيل - الناشطة أميرة الطحاوي بعد موقعة الجمل في ميدان التحرير تتحدث لعميد جيش و تؤنبه أنه سمح للبلطجية بالمرور دون أن يمنعهم و لو بطلقة واحدة في الهواء.. ثم الرويني في مسرح الاحداث.. الغريب هو تهليل الناس مباركة للجيش بعد المعركة دون توجيه أدنى لوم أنه سمح لهم بالمرور و لم يدافع عن الثوار!



ملاحظات على الفيديو:
الجيش مشارك في موقعة الجمل بالسماح للبلطجية بالمرور و كان يقف صامتا متعمدا حتى نهاية المعركة.
الملاحظ أيضا حتى لا ننسى وجود رجال الأزهر في الميدان.

من الذاكرة: 
أنا حضرت المهزلة الموازية لتفريق المتظاهرين بالقوة و البلطجية في  ميدان الممر بالإسماعيلية بعد مظاهرة 1 فبراير (الثلاثاء) ثم صباح 2 فبراير  (الأربعاء) قبل أن استكمل ثورتنا في القاهرة. 

 تعليق سريع على أحكام البراءة التي صدرت ضد (كل) المتهمين في موقعة الجمل:

" كفاية الرعب اللي حصل لنا أثناء مشاهدة أحداث موقعة الجمل و اهالنا وأصحابنا هناك. و في الآخر أصل مفيش أدلة..أمال كنتوا بتعملوا إيه سنة و نص في المحاكمة؟بتلعبوا مع المتهمين؟ حسبنا الله و نعم الوكيل"

"يا ريس انت الريس على فكرة يعني من حقك تعيد المحاكمة و تطهر القضاء و تحاسب الفاسدين و تقيل و تحاسب النائب العام ...لست في حاجة لمظاهرة امال احنا نتخبناك ليه يا دكتور مرسي".

" للنصابين و المزايدين و الإعلاميين : لسنا في حاجة لكبش فداء جديد يضحك بيه على الناس علشان يهدوا بعد موسم البراءة للجميع اليوم. يطلع لك واحد يقول فجأة إن فيه معه أدلة جديدة لمتهمين جدد و قدامى؟ يعني كنت مخبيها مثلا ليوم النطق بالحكم؟ متستر على مجرم مثلا؟ و لا عاملها لنا مفاجأة؟ لو كلامك جد هناخد منك الأدلة و هانحاكمهم و نحاسبك على صمتك و لو بعد حين."
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...