بحث هذه المدونة الإلكترونية

السبت، أغسطس 13، 2011

رسالة إلى السفير التركي موجهة من ثوار دير الزور الأحرار

http://www.akhbaralarab.net/index.php/breaking-news/40248-2011-08-12-22-31-19


Whether confirmed message or not...Indeed, it is a message from all liberals of the world to ambassador of any country helping the rebels through diplomacy and letters. Are the letters enough?  Or this is the best to be done by Turkey along with silent Arab and Islamic world? Has Turkey submitted its interests on the principles in Syria? Is the exit of some tanks in front of the ambassador enough to persuade him of a significant progress? Will the policy of (slow diplomacy ending to the powerful messages) be repeated in every Arabic revolution? Did Arabs rely on Turkish politics and pressure, so they became too frustrated? Similar situation was in Libya.
These questions have to be answered fairly.
We do not want to glorify or coup Turkey coup.
We do not want to load Turkey more or less than it should.
So, I publish this letter with an English translation in my Blog. Let's think together.

Letter to the Turkish ambassador from Free rebels of Deir ez-Zor

His Excellency, Omar Onhan, Turkish Ambassador...
We welcome your visit to Deir al-Zour city, which is  well known by the virility and dignity.  Deir Al-Zour, which did not accept the injustice since ancient days. And here it  rise up against injustice and corruption and put the crackdown of the regime and the step down of the president a main objective in its revolution. And that is a consequence of the war of extermination waged by the regime  against voices demanded and still demand  freedom.
His Excellency, Turkish Ambassador…We ask you - during your visit - to be a witness of the right on the devastation and destruction left by this regime through its invasion of our peaceful city. And so please do not be a listener only, and be a witness of what this regime is trying to put in front of your eyes to falsify the facts. For this, we demand your visit to El Gorah – Vally (Elwadi) Street - Old Airport - as well as watching for what happened to Mosque (Othman bin Affan), Mosque  (Quba), Mosque (Anwar El-Rahman), and Mosque (ELarfi). This is the clear evidence of extent of the devastation and destruction of our mosques and our city rather than killing hundreds of innocent civilians, and arresting thousands, mainly doctors and intellectuals.
We hope you to convey our objection against the lack of clarity of Turkey's position to your esteemed government.  After more than 2,000 martyrs, your government still insists on giving a deadline for this killer regime. Also, we hope that you can explain to the world the situation of our refugees in the Turkish camps.
The Syrian regime is trying hard to dim on the facts through practicing a policy of segregation on us, here in Syria. So, we ask your government to open the access  for testimony of our people in your camps to the entire world. And, this is the right of the Syrian people today in exposing the facts.

We, the free rebels of Deir ez-Zor, appreciate the position of the Turkish people. And we look forward from the Turkish government to stand with explicit and clear position regards what is happening in Syria

Regards,
Free rebels of Deir ez-Zor
12-8-2011

سواءا كانت رسالة مؤكدة أم لا......الواقع أنها رسالة من كل أحرار العالم إلى سفير أي بلد تساعد الثوار عبر الدبلوماسية و الخطابات. هل الخطابات وحدها تكفي؟ أم أن هذا أفضل ما تستطيع تركيا فعله وحدها أمام صمت العالم العربي و الإسلامي؟ هل قدمت تركيا مصالحها على مبادئها في سوريا؟ هل خروج بعض الدبابات في مشهد أمام السفير كاف لإقناعه بأن هناك تقدم ملحوظ؟ هل ستتكرر سياسة الدبلوماسية البطيئة التي تنتهي إلى الرسائل القوية مع كل ثورة عربية؟ هل عول العرب على السياسة و الضغط التركي أكثر مما يجب فأصيبوا بالإحباط؟ تكرر هذا الموقف في ليبيا.

هذه أسئلة يجب الإجابة عنها بإنصاف. 

لا نريد تمجيد تركيا أو الانقلاب عليها. 

لا نريد تحميلها أكثر أو أقل مما يجب. 

لهذا قمت بنشر هذه الرسالة و ترجمتها على المدونة لنفكر معا.

رسالة إلى السفير التركي موجهة من ثوار دير الزور الأحرار

سعادة السفير التركي عمر أنهان...
نرحب بزيارتك مدينة دير الزور التي عرف عنها المروءة و الكرامة، دير الزور التي لم تقبل ظلما يوما منذ القدم، و ها هي الآن تثور ضد الظلم و الفساد و تضع إسقاط النظام و تنحي الرئيس هدفا أساسيا في ثورتها، و ذلك إثر حرب الإبادة التي شنها النظام على الأصوات التي طالبت و تطالب بالحرية.

نطلب منك سعادة السفير خلال زيارتك أن تكون شاهد الحق على الخراب و الدمار الذي خلفه هذا النظام باجتياح مدينتنا المسالمة، و بذلك نرجو ألا تكون مستمعا فقط و شاهدا لما يحاول هذا النظام أن يضعه أمام عينيك من أجل تزوير الحقائق. و لهذا نطالب بزيارتك لمنطقة الجورة –شارع الوادي- المطار القديم- و كذلك مشاهدتك لما حل بجامع عثمان بن عفان، و جامع قباء، جامع أنوار الرحمن، و جامع العرفي، فهذا الدليل الواضح عن مدى الخراب و الدمار الذي حل بمساجدنا و مدينتنا، ناهيكم عن قتل المئات من الأبرياء و اعتقال الآلاف و في مقدمتهم الأطباء و المثقفين.

نرجو أن تنقل إلى حكومتك الموقرة احتجاجنا على عدم وضوح الموقف التركي، فبعد أكثر من 2000 شهيد لا زالت حكومتكم مصرة على إعطاء المهلة لهذا النظام السفاح، كما نرجو أن توضحوا للعالم أجمع حال أهلنا الاجئين في المخيمات التركية..
النظام السوري يحاول جاهدا التعتيم على الحقائق عبر سياسة العزل التي يمارسها علينا هنا في سوريا، لذلك نطلب من حكومتكم فتح الطريق أمام شهادات أهلنا في مخيماتكم أمام العالم أجمع، و هذا حق الشعب السوري اليوم في كشف الحقائق.

نحن ثوار دير الزور نثمن موقف الشعب التركي و نتمنى من الحكومة التركية موقفا حازما و صريحا تجاه ما يحدث في سوريا

دمتم بخير
ثوار دير الزور الأحرار
12-8-2011

هناك تعليق واحد:

شمس العصارى يقول...

تحية اجلال للابطال اهالى دير الزور
ولكن التحية الان لا تصل .... ان كان لنا كلام اصلا
شعب حر أبى تخلى العالم عنه
خزلناه نحن اخوتهم الاولى بهم

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...