بحث هذه المدونة الإلكترونية

الخميس، أغسطس 20، 2009

Paulo Coelho 2




I’m talking about the importance of being capable of distinguish between things that are really important to us and things that somehow maybe manipulated by our religion. How far can we go, when we realize that what the priest or the rabbi, or the imam says goes against our beliefs?

أَتحدّثُ عن أهميةِ مقدرتي على أن أُميّزُ بين الأشياءِ التي حقا مهمة إلينا والأشياء التي عولجت بطريقةٍ ما بدينِنا. لأى مدى نستطيع أن نذهب عندما ندرك أن ما يقوله الكاهنَ أَو الحبرَ، أَو الإمام يكون أحيانا ضدّ اعتقاداتنا؟
جاء ذلك فى تعليق باولو على منتدى لمناقشة المثلية. حيث وجد أن معظم الردود الموافقة و المعارضة منبعثة من خلفية دينية. ماذا يصح و ماذا لا يصح. و جعله يفتح مناقشة أخرى عن الدين.
لكنه فعلا سؤال وارد. فقد ألقيت نظرة سريعة على المناقشة السابقة عن المثلية فبدا لذهني هذا التساؤل كم شخص سيتحدث عن المنظور الإسلامي لهذه الفعلة. فقمت بعمل بحث لكلمة مسلم ثم إسلام فى صفحة الردود. و فعلا وجدت أن هناك تعليقات كثيرة تنحى هذا المنحى. و قرأت بعضها. و لأننا نعلم جيدا الخلفية الثقافية المتعددة لباولو و كيف مر بسنوات متفاوتة من سحر أسود و ضياع ثم سفر ثم استقرار. كما أن المناقشة كانت ثرية و تعطى للأشخاص الحرية مع الرقى و تهتم برأي الزوار ربما أكثر من الكاتب- الذي غير لون قميصه للأبيض مرة أخرى!-. فإنني اعتقد أنه قام بهذه المناقشة ليس على سبيل الفرقعة أو التفريق كما يفعل البعض.
المناقشة الجيدة يجب أن تغطى جميع الجوانب فلا يجب أن يرد عليها من منظور واحد. فلو سألت طبيبا أو رجل دين أو رجل اجتماع عن أمر ما لأجاب كل من منظوره و معرفته. لهذا لا يجب أن تكون المناقشة وليدة الوظيفة أو المعتقد الديني فقط. كما أن إقحام الدين فى هذه المسائل بطريقة غير منطقية أو غير مقنعة يكبدنا عكس ما نريده. لهذا فإن إدراج الدين أو الفقه وحده فى موضوع مع غير ذي علم أو مع غير ذي عقل و حكمة أو مع غير ذي خلق يعد خطرا على الدين و المناقشين.

روابط ذات صلة:

Paulo Coelho 1

Paulo Coelho 2

ليست هناك تعليقات:

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...