بحث هذه المدونة الإلكترونية

الثلاثاء، أغسطس 11، 2009

إنها امرأة لا تصافح الرجال





تحديث: (لعل الطريقة التي يقدم بها الإنسان فكرته و طريقته و قناعته هي السبب فى نفور الآخر منه.)
تحديث 2: ( و فى تعليق على هذا المقال قال الزائر الكريم أنها اجتهدت. و لم أكن قد انتبهت لهذه النقطة جيدا. فشكرا له. بالفعل لها أجر الاجتهاد)


فى أحد المكاتب الحكومية تضع السيدة "السكرتيرة" ورقة بيضاء مكتوب عليها بخط اليد تحذير. وقد رسم عليها بالقلم (يدان تتصافحان). إنها ليست دعوة من أحد شعارات الأمم المتحدة، لكن كتب فيها هذا التحذير: ممنوع السلام على مدام...باليد.

و لا تظن أن مثلا زوجها يغير عليها فكتب لنا هذا الكلام! لكنها هي السكرتيرة التي كتبتها مؤخرا لتحذرنا. و بالرغم من أنها تعمل منذ سنوات، لكن يبدو أنها اتبعت هذا المنهج حديثا. و لا نناقش الموضوع من الناحية الفقهية فهي حرة و نحترم رأيها حيث من أبسط الحقوق ألا يجبر أحدهم غيره على شئ لا يريد فعله. كما أن هناك تفاوت فى طرق التحية و المصافحة بين الناس و الشعوب. و قالت أنها فعلت هذا لأنها تعبت من التعليق على بعض من يمد يده للمصافحة، و هو لا يعرف أنها لا تصافح الرجال.

الطريقة فى عرض الرأي:
لكن لو أنها وضعت صورة مصممة بالحاسوب و أكثر أناقة من التي رسمتها بيدها لكان أجمل. فقد ظهرت لنا كأنها ورقة رسم مقطوعة من كراسة طفل و لصقت بالحائط فى العمل بصورة عشوائية.


و لو أنها وضعت جملة من آداب التعامل "الإتيكيت" لكان أفضل من التحذير. و بهذا لن يقدم أحدهم يده مصافحا لأنه سيتبع الإتيكيت. فضلا عن أن المخالفين فى الرأي الفقهي لن يجادلوها كثيرا. أما المتعدين على حقوق الفرد فى التدين فسيفرحون بأصول الإتيكيت و لن يسخروا منها. و بهذا تكون فعلت ما تريد و كسبت ود الجميع دون تنازل و دون تنفير. و بالطبع لا نزكى وضع الملصقات الدينية و الأحاديث الشريفة على الحائط لأسباب عدة. منها و أهمها حفظها من العبث بها على الأقل.
لهذا نهديها هذه اللوحة لتضعها عوضا عن الملصق السابق. (لا يليق بالرجل أن يبادر بمد يده ليصافح المرأة. شكرا لتفهمك).
If you are in a business situation, you extend your hand to a woman just as you would to any man.
In a social situation, you extend your hand to women your age and younger. Wait until an older woman extends her hand to you. Social situations are weddings, dinner parties, out with friends and family. If business is any part of it, it will be a business situation and men and women are equal in business. In social situations, age and gender do make a difference. Older women have the highest stature.

هناك 6 تعليقات:

monem يقول...

والله مشكلة الناس الذين يعيشون في مجتمعات تكون فيها فرصة لتبادل السلام بين الجنسين
والأعظم لو كان المجتمع يطلب السلام ويرى في عدم المصافحة إهانة
وبعضهم لا أكثر من كذا حيث المعتاد تقبيل خد الأنثى
بغض النظر
لكن عموما مهما يكن هي مجتهدة وأسأل الله لها التوفيق

Sonnet يقول...

أهلا بالزائر
و شكرا على توضيح نقطة الاجتهاد
الله يوفقها
كنا نركز على طريقة عرض الفكرة أيضا

Sonnet يقول...

تم تحديث التدوينة

Cardiology Man يقول...

أنا كنت فاكر الإيتيكيت بيقول العكس
يعني إن الراجل هو اللي لازم يمد إيده بالمصافحة
شكراً لتصحيح المعلومة
وإن كانت مش فارقة معايا لأني لا بمد إيدي مبتدئاً ولا حتى لو الست اللي قدامي مدت إيدها
بس المشكلة بتبقى في إيجاد كلمة اعتذار مناسبة عند عدم مصافحة من تمد يدها وخصوصاً إني ببقى مكسوف لها سلف

بالمناسبة دي أحب أحكي موقف محرج حصل لي أيام ما كنت طالب في الكلية وكان بعض الزملاء عارفين حكاية إني لا أصافح النساء
المهم كنت بأقدم الحالة في راوند الباطنة وبصراحة كنت أبدعت يومها في تقديم الشيت والدكتورة اللي بتدينا الراوند قعدت تعمل معايا الفحص السريري (Examination)
وفي آخر الفحص لقيتها بتقول لي هات إيدك،
أنا فكرت إنها هاتوريني حاجة في العيان ومديت إيدي وأنا مش عارف هاحطها فين على العيان، لقيتها فجأة مسكت إيدي وسلمت عليا وفضلت حاطة إيدي في إيدها وقعدت تقول كلام كتير عن أهمية إننا نتشجع وناخد الحالات نقدمها في الراوند ولازم نعمل زي الدكتور زميلكم ، اللي أنا باشكره جداً وباتوقع له يبقى دكتور ممتاز وشوية كلام من هذا القبيل، طبعاً أنا لوني كان بقى أحمر من الطماطماية ، من ناحية مكسوف من المنظر ومش قادر اعمل حاجة وكمان الكلام إللي قالته في حقي أخجلني جداً، وطبعاً زمايلي اللي كانوا عارفين موضوع المصافحة ده كانوا هايموتوا من الضحك ومسكوا نفسهم بالعافية لحد ما الدكتورة خلصت كلامها ومشي واستلموني أنا كملوا عليا

Sonnet يقول...

اهلا
CARDIOLOGY MAN
ركز فى المذاكرة
رمضان جاى

Sonnet يقول...

http://www.fatwaislam.com/fis/index.cfm?scn=fd&ID=270

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...