بحث هذه المدونة الإلكترونية

الاثنين، نوفمبر 03، 2008

و رحل شيخ دعا إلى الحياء

اللهم ارحم الشيخ المسير و اغفر له ..امين
****************************
لقد فقدنا شيخا كنا نحترمه و نجله ..شيخا كلما رأيناه على الشاشات ..تيقنا أنه عالم جليل ..و كنا نحسبه على ذلك.
شيخا من محاسنه أنه تمثل خلقه باسم الله ..الحى الستير ..و بخلق رسول الله ..الذى كان حييا ..و كان أشد حياءا من العذراء فى خدرها ..شيخا دعا إلى الحياء و مات ..فكانت دعوته الكريمة آخر ما قال و آخر ما فعل (ألحياء) ..ليت علماء الدين يتعظون به
************************************
وكان الدكتور المسير قد أطلق قبل بضعة أشهر حملة شعبية تدعو إلي الحياء في محاولة منه رحمه الله لمواجهة ظاهرة تردي الأوضاع الأخلاقية واختفاء صفة "الحياء" من الشارع العربي، لافتا النظر إلي أن كثيرا من الفتيات يقلدن بعض الفنانات اللائي يظهرن بشكل سافر علي الفضائيات العربية مما يدعو إلي الفجور، مما حدا لإطلاق حملة مضادة تدعو إلي الحياء.

written by QASIDA

هناك تعليق واحد:

باسم محمود يقول...

رحم الله شيخنا ولا حرمنا أجره ولا علمه..وبارك اللهم في قلمك يا دكتورة

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...